أخبار مصرسلايد

وفاة أول امرأة حامل وجنينها بفيرس كورونا

وفاة أول امرأة حامل
وفاة أول امرأة حامل

شهد مركز شهيد  بمحافظة البحيرة، وفاة أول امرأة حامل وجنينها، أثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد، داخل العزل المنزل.

وكشفت أحد أقاربها ، أنها تدعي “إبتسام. م. ا” تبلغ من العمر 23 سنة، متزوجة منذ ما يقرب من سنة، بعد حملها بشهور قليلة شعرت بأعراض برد شديدة وعلى الفور تم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة والتي أثبتت إصابتها بفيروس كورونا وخضعت العزل المنزلي حتى تدهورت الحالة الصحية ولقلت أنفاسها الأخيرة.

والجدير بالذكر أن محافظة البحيرة قد شهدت، أول حالة وفاة من الأطفال بفيروس كورونا المستجد، حيث توفت الطفلة “جوري. م” تبلغ من العمر سنة وأربعة أشهر، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد داخل الحجر الصحي بمستشفى الأطفال بالإسكندرية

تتراجع الأحداث عندما أصيبت والدتها التي تعمل  ممرضة بمدينة دمنهور في منتصف شهر ديسمبر، بفيروس كورونا المستجد أثناء عملها، خضعت للعزل المنزل داخل منزلها، وبعد أسبوع من الإصابة تم ظهور الأعراض علي نجلتها الصغيرة وعلى الفور تم إجراء مسحة طبية والتي اثبت إيجابية التحاليل.

تم احتجاز الطفلة داخل عزل مستشفى الأطفال بالإسكندرية في نهاية شهر ديسمبر لتلقي العلاج اللازم تدهور حالتها الصحية بداية الأسبوع الجاي وتوفت مساء أمس بعد نقص نسبة الأكسجين.

سالي سند

سالي سند، صحفية مصرية عملت كمراسلة صحفية ومعدة تقارير بموقع الشرقية توداي منذ عام 2016، وعملت سابقًا كاتبة محتوى لدى مواقع متعددة وأعمل حاليًا محررة صحفية، أعشق الكتابة وخاصًة كتابة المقالات
زر الذهاب إلى الأعلى