تقارير و تحقيقات

وفاة ابنة «نجيب محفوظ» ودفنها سرًا بجوار والدها

 

قال الكاتب الصحفي «نبيل سيف» أن فاتن ابنة الأديب العالمي نجيب محفوظ توفيت عن عمر ناهز 60 عاما بعد صراع طويل مع المرض، وتم تشييع جثمانها في سرية تامة منذ ثلاثة أسابيع ودفنها بجوار والدها ووالدتها ، وأغلقت أم كلثوم الشهيرة بـ«هدى» شقيقة «فاتن» هاتفها رافضة التصريح لأي وسيلة إعلامية.

وأكد أحد أفراد الأسرة لها أن «هدى» أصيبت بحالة من الغضب والحزن الشديد لتجاهل أصدقاء والدها والمقربين لهما لشقيقتها طوال أيام مرضها الشديدة، لذا قامت  بالتعتيم على الخبر ودفن شقيقتها في صمت.

المصدر 

زر الذهاب إلى الأعلى