أخبار الشرقيةسلايد

للمرة الثانية في أقل من شهر: وفاة طفل أثناء التدريبات بنادي بالشرقية

وفاة طفل أثناء التدريبات بنادي بالشرقية
وفاة طفل أثناء التدريبات

وفاة طفل أثناء التدريبات بنادي بالشرقية.. للمرة الثانية في أقل من شهر يشهد نادي الرواد بالعاشر من رمضان حادث مأسوي آخر بوفاة طفل أثناء التدريبات بالنادي.

فبعد وفاة الطفل ” عمر المنشاوي ” أثناء تمرين كرة القدم داخل نادي الرواد بمدينة العاشر من رمضان، عادت المأساة لتتكرر للمرة الثانية اليوم مع طفل آخر أثناء تمرين السباحة.

حيث لقط الطفل ” عمرو محمد ميرة ” 14 سنة أنفاسه الأخير داخل المستشفى، وذلك بعد فشل إنقاذه على إثر إصابته بتوقف بعضلة القلب أثناء تمرين السباحة داخل نادي الرواد بمدينة العاشر من رمضان.

وفاة طفل أثناء التدريبات بنادي بالشرقية

بدأت الواقعة اليوم بتلقي اللواء ” أيمن مطر ” نائب مدير أمن الشرقية لقطاعي الجنوب والعاشر من رمضان إخطارًا من مستشفى الغندور بمدينة العاشر، يفيد وصول طفل في حالة إعياء شديد وفشل محاولات إنقاذه مما أدى لوفاته.

وقد تبين أن الطفل يدعى ” عمرو محمد ميرة “سن 14 سنة، وقد وصل للمستشفى لإصابته بتوقف مفاجئ بعضلة القلب سبب فقدانه للوعي أثناء تدريبات السباحة بنادي الرواد بالعاشر.

صرحت نيابة العاشر من رمضان برئاسة ” محمد عبدالودود ” وإشراف ” محمد الجمل ” المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية بدفن جثة الطفل، وقد شيع العديد من أهالي مدينة بلبيس وأهل الطفل وزملائه جثمانه الطاهر لمثواه الأخير بمقابر أسرته ببلبيس.

فيما أعلنت إدراة نادي الرواد بالعاشر من رمضان حالة الحداد لوفاة الطفل كونه أحد أبناء النادي.

نادي الرواد
وفاة طفل أثناء التدريبات بنادي بالشرقية

الواقعة تتكرر في أقل من شهر

لا تعد واقعة اليوم هي الأولى من نوعها داخل نادي الرواد حيث تتكرر المأساة للمرة الثانية وفي أقل من شهر، ففي يوم 23 أكتوبر الماضي توفى الطفل ” عمر المنشاوي ” 13 سنة داخل النادي نتيجة توقف عضلة القلب بعد تمرين كرة السرعة.

وقد أطلقت إدراة النادي اسمه على ملعب كرة السرعة تخليدًا لذكراه، إلى جانب إعلان حالة الحداد وتوقف النشاط الرياضي بالنادي.

اقرأ أيضًا: نادي الرواد بالعاشر من رمضان يعلق على واقعة وفاة طفل بعد التمرين

وفاة طفل بالتدريبات بنادي الرواد

زر الذهاب إلى الأعلى