منوعات

10 أسرار مدهشة عن ما يسمى البيض الصيني

لا لتخزين البيض بباب الثلاجة

 

 

 

قد يكون البيض طعامك المفضل على الإفطار، سواء كنت تتناوله مسلوقا أو مقليا أو مضافا له الخضراوات أو غيره، وفي الفترة الأخيرة انتشر ما يسمى بـ”البيض الصيني”، هذا البيض المغشوش الذي يشبه بياضه المطاط والبلاستيك، ويسبب الكثير من المشكلات الصحية

وأصبح الشك يُثار لدى مَن يشتري البيض خوفا من ألا يكون صالحا للأكل، كما أن الكثير من الشائعات تطول البيض بشكل عام، ويتوارثها الأجيال.

أسرار مدهشة عن ما يسمى البيض الصيني مغشوش

ولكنْ هناك أسرار مدهشة تصحح مفهومك عن البيض حسبما ذكر موقع Eat This, Not That.

ومن بينها: 1- البيض البني أغلى من الأبيض نعم، البيض البني عادة ما يكون أغلى ثمنا من البيض الأبيض، ولكن على خلاف ما قد تعرفه، فإن سعره المرتفع لا علاقة له بجودته، فالبيض البني أغلى لأن الدجاجات التي تضع هذا النوع من البيض هي سلالات أكبر جسديا من الدجاج الذي يضع البيض الأبيض؛ ولأن الدجاج الأكبر يحتاج إلى مزيد من الطعام، يتعين على المزارعين إنفاق المزيد على الغذاء، وفي المقابل، يتم تمرير الزيادة في تكلفة الإنتاج لكل بيضة على المستهلكين.

2- خالية من الهرمونات بعض متاجر بيع البيض تروج لأن منتجاتها خالية من الهرمونات، وفي الحقيقة البيض بالفعل خال من الهرمونات من أي متجر، وليس ميزة مضافة لمتجر بعينه، حيث منعت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية استخدام الهرمونات في الخمسينيات.

3- سُمك البيضة يعتمد على عمر الدجاجة من المفاهيم الخاطئة الشائعة أن البيض البني له قشرة أكثر سمكًا من البيض الأبيض، ولكن في الواقع، يعتمد سمك البيضة فقط على عمر الدجاج، ففي حين تضع الدجاجات الصغيرة بيضًا بأصداف أكثر صلابة، تضع الدجاجات الكبيرة البيض بأصداف رقيقة.

4- قصة البيض الأزرق  هل سبق لك أن رأيت بيض دجاج أزرق؟ هناك قصة مدهشة وراء كيفية جمع البيض الأزرق اللامع، فوفقا لدراسة PLoS ONE، قبل أكثر من 500 سنة أصيبت دجاجات أمريكية بفيروس، وهذه الإصابة أدت إلى طفرة جينية تسببت في تراكم صبغة تعرف باسم البيليفيردين، مما أدى في النهاية إلى إنتاج الدجاج للبيض الأزرق والبيض الأخضر!

5- لون صفار البيض يعتمد على التغذية صفار البيض يتنوع في اللون -من الأصفر الباهت إلى البرتقالي الغامق حتى الأحمر الزاهي- على أساس تناول الدجاجة للطعام، ولأن الدجاجات الصغيرة غالبا ما تأكل الأطعمة المغذية المصبوغة كالحشائش، فإن البيض من هذه الدجاج غالبا ما يحتوي على صفار ذى لون غامق، أما الدجاج الذي يتغذى على الحبوب فسيكون بيضه ذا صفار فاتح.

6- البيض له أحجام مختلفة على الرغم من تركيزك في بعض الأحيان على شراء كارتونة بيض كبير الحجم، فإن كل بيضة ليست بنفس الحجم، حيث إن حجم البيضة يعتمد على عمر الدجاجة، فكلما كبرت الدجاجة، كبرت البيضة.

7- اختبار صلاحية البيضة  قشور البيض مسامية، وهذا يعني أنها تسمح للهواء بالتحرك خلالها، ويمكنك اختبار أن البيضة طازجة أم لا بوضعها في كوب من الماء، فإذا طفت البيضة على السطح، فهذا يدل على أنها قديمة وفاسدة، وإذا بقيت في القاع، فعادة ما تكون هذه البيضة صالحة للأكل.

8- نسبة قليلة من أوميجا 3 إذا كنت تعتقد أن البيض يحتوي على الأحماض الدهنية أوميجا 3 التي تقلل الالتهاب، وتحسن الوظيفة الإدراكية، وقد تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، فإن هذا الادعاء ليس معترفا به عند وزارة الزراعة الأمريكية، فهو أداة تسويقية أكثر من أي شيء آخر، ومع ذلك فهذا لا يمنع أن البيض يحتوي بالفعل على أوميجا 3، ولكن بنسبة قليلة جدا، حيث تحتوي الواحدة على 30 ملليجرام فقط من أوميجا 3.

9- نفس كمية البروتين في الصفار والبياض بالطبع هذه مفاجأة لك!، يحتوي كل من بياض البيضة وصفارها على 3 جرامات من البروتين لكل منهما، لذلك، في الوقت الذي نربط فيه بين بياض البيض والبروتين، فذلك ليس حقيقيا، والفرق فقط يكون في السعرات الحرارية، فبينما يحتوي صفار البيضة على 3 جرامات من البروتينات مقابل 60 سعرا حراريا، يوفر لك البياض 3 جرامات من البروتين مقابل 15 سعرًا حراريا فقط.

10- فيتامين D تحصل على فيتامين D من خلال التعرض لأشعة الشمس، ومع ذلك، يمكنك أيضًا الحصول عليه من خلال الطعام، ولكن خياراتك محدودة إلى حد ما، فإلى جانب سمك السردين والسلمون والحليب، يُعد البيض من أفضل المصادر الغذائية بفيتامين D.

في الغالب هناك الكثير من الشائعات التي نتوارثها حول البيض، والمعلومات السابق ذكرها كشفت حقيقتها، كما أنه عليك اختبار صلاحية البيض وتناول الصحي منه للحصول على العناصر الغذائية الموجودة به.

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى