أخبار الجامعة

5 رؤساء تخرجوا من جامعة القاهرة .. تعرف عليهم

رؤساء تخرجوا من «جامعة القاهرة
رؤساء تخرجوا من «جامعة القاهرة

 

كتب | أحمد الدويري

تزامنًا مع انعقاد المؤتمر الوطني السادس للشباب ، في جامعة القاهرة، وبحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي.

تظل الجامعة هي قلعة تعليمية رائدة على مستوى أفريقيا، حيث شهدت جامعة القاهرة تخرج 5 رؤساء لدول مختلفة، حيث انها مُصنفة ثاني أقدم الجامعات المصرية والثالثة عربياً بعد جامعة الأزهر وجامعة القرويين، تأسست كلياتها المختلفة في عهد محمد علي.

رؤساء تخرجوا من جامعة القاهرة

تأسست جامعة القاهرة في 21 ديسمبر 1908 تحت اسم الجامعة المصرية ، على الرغم من معارضة سلطة الاحتلال الإنجليزي بقيادة لورد كرومر، أعيد تسميتها لاحقاً فعرفت باسم «جامعة فؤاد الأول» ثم جامعة القاهرة بعد ثورة 23 يوليو 1952.

تضم عدداً كبيراً من الكليات الجامعية، وبعض كلياتها تقع في أحياء المنيل والمنيرة والدقي مثل كليات الطب البشرى و طب الأسنان و الصيدلة و العلاج الطبيعي .

عدد خريجيها الحائزين علي جائزة نوبل هم 3 وتم تصنيفها عالميا عام 2004 ضمن قائمة أكبر 500 جامعة علي مستوي العالم ويتخرج منها سنوياً ما يزيد على 155 ألف طالب .

«الرئيس صدام حسين»..
أكمل الرئيس الراحل صدام حسين مرحلة التعليم الإعدادية في ثانوية «الكرخ» وما تزال وثائقه الدراسية محفوظة هناك ، حيث درس القانون في كلية الحقوق «جامعة القاهرة» لمدة ثلاث سنوات بدأهم منذ 1961 حتى 1963 ، وأتم الرابعة في كلية القانون «جامعة بغداد» ومنح شهادة البكالوريوس في عام 1972.

« الرئيس ياسر عرفات»..
أنهى الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات تعليمه الأساسي والمتوسط في القاهرة حيث اكتسب في تلك الفترة لهجته المصرية التي لم تفارقه طوال حياته.

تردد في صباه وشبابه على بعض المنفيين من فلسطين، وأصبح مقرباً من أوساط المفتي أمين الحسيني الذي كان منفياً في القاهرة، كما تعرف في تلك الفترة على عبد القادر الحسيني وابنه فيصل الحسيني.

قرر ياسر عرفات وهو في سن السابعة عشرة من عمره أن تكون دراسته في «جامعة الملك فؤاد» وهي «جامعة القاهرة حالياً»، حيث درس الهندسة المدنية، وتخرج في عام 1950، وفي تلك الفترة دخل في نقاشات مع يهود وصهاينة، وأصبح أكثر معرفة باليهودية والصهيونية بعد قراءته لأعمال كُتاب يهود منهم تيودور هرتزل.
«صورفي أبو طالب»..
«صوفي أبو طالب» هو أكاديمي وسياسي مصري، كان رئيسًا لمجلس الشعب بالفترة من 4 نوفمبر عام 1978 حتى 1 فبراير عام 1983، وشغل منصب رئيس الجمهورية بصفة مؤقتة عقب اغتيال الرئيس محمد أنور السادات لمدة ثمانية أيام وذلك من 6 إلى ‌14‌ أكتوبر 1981 حتى تم انتخاب الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

تخرج في كلية الحقوق بجامعة القاهرة عام 1946، وحصل منها أيضاً على دبلوم القانون العام في 1947، وفي عام 1948 أوفد في بعثة إلى فرنسا وفي عام 1949 حصل على دبلوم تاريخ القانون والقانون الروماني من جامعة باريس.
«عدلي منصور»..
حصل الرئيس السابق عدلي منصور على ليسانس حقوق سنة 1967 من جامعة القاهرة ، ودبلوم الدراسات العليا في القانون العام من نفس الجامعة، ودبلوم الدراسات العليا في العلوم الإدارية سنة 1970.

«غازي القصيبي»..
حصل الشاعر وأديب وسفير دبلوماسي ووزير سعودي غازي عبد الرحمن القصيبي ، على بكالريوس الحقوق من جامعة القاهرة، حيث كان قضى في الأحساء سنوات عمره الأولى ثم انتقل بعدها إلى المنامة بالبحرين ليدرس فيها مراحل التعليم.

وبعد أن حصل على بكالريوس الحقوق حصل على على درجة الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة جنوب كاليفورنيا التي لم يكن يريد الدراسة بها، بل كان يريد دراسة القانون الدولي في جامعات أخرى من جامعات أمريكا، وبالفعل حصل على عدد من القبولات في جامعات عدة ولكن لمرض أخيه نبيل اضطر إلى الانتقال إلى جواره والدراسة في جنوب كاليفورنيا وبالتحديد في لوس أنجلوس .

لم يجد التخصص المطلوب فيها فاضطر إلى دراسة العلاقات الدولية ، أما الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة لندن والتي كانت رسالتها فيها حول اليمن كما أوضح ذلك في كتابه حياة في الإدارة.

وتنعقد الدورة السادسة لمؤتمر الشباب على مدار يومي 28 و29 من شهر يوليو الجاري، بجامعة القاهرة، في صورة فريدة للتواصل المباشر الفعال بين المواطن المصري، وبين رئيس الجمهورية.

ويجيب الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال جلسات المؤتمر على الأسئلة التي تلقتها مبادرة «اسأل الرئيس» حول ثلاثة محاور رئيسية، وهم التعليم والتأمين الصحي الشامل، بالإضافة إلى البنية المعلوماتية، التي تتيح تنمية التكنولوجيات الرقمية، وتطوير الخدمات وتحقيق التحول الرقمي، والشمول المالي، ضمن رؤية وخطة الدولة في تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، عبر قاعدة بيانات موحدة للمواطنين، والتي وجه بإنشائها ولأول مرة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى