سلايدسياسة

57.7% من المصريين بالسودان قالوا نعم لمشروع الدستور مقابل 42.3%

227

أ ش أ

انتهت الليلة بمقر السفارة المصرية بالخرطوم عملية فرز أصوات المصريين بالسودان الذين شاركوا في الاستفتاء على مشروع الدستور على مدى ستة أيام من الثامنة من صباح يوم الأربعاء الماضي وحتى الثامنة من مساء اليوم الاثنين وهو اليوم الأخير لتصويت المصريين في الخارج .

وأعلن السفير عبدالغفار الديب سفير مصر بالخرطوم في بيان صحفي أن غالبية من شاركوا في الاستفتاء قالوا (نعم) لمشروع الدستور ، حيث بلغ عدد الموافقين 243 بنسبة 57.7% مقابل 178 صوتا عدد غير الموافقين بنسبة 42.3% وذلك من جملة عدد الأصوات الصحيحة البالغة 421 صوتا .. علما بأن عدد المسجلين ممن كان يحق لهم التصويت طبقا لقاعدة البيانات يبلغ 1339 مواطنا .

وأضاف السفير أن هناك صوتين فقط تم استبعادهما بمعرفة اللجنة الفرعية للانتخابات ، الأول لعدم وجود ما يفيد سرية التصويت مما أبطل الصوت ، والثاني بسبب تصويت أحد المواطنين لمرة ثانية .

وأشار السفير في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق إلى أنه لم تحدث أية مخالفات أو شغب خلال فترة الاستفتاء ، وأكد أن السفارة كرست كل إمكانياتها لراحة المواطن المصري ليؤدي واجبه القومي ويمارس حقه السياسي بكل حرية في الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد .

وقال السفير إن مصر الآن تمضي في طريق بناء مستقبلها واستقرارها ورخائها وجني ثمار ثورة 25 يناير ، مشيرا الى أن البلاد على وشك الانتهاء من المرحلة الانتقالية ، وبدء الخطوات الحقيقية لإرساء دعائم الشرعية الدستورية الكاملة .

المصدر|البديل

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي
زر الذهاب إلى الأعلى