أخبار عامة

تفاصيل جديدة في علاج أسمن إمراة بالعالم في أبو ظبي

خصص مستشفى برجيل فى قلب العاصمة الإماراتية أبوظبى جناحا فى الطابق الخامس لعلاج إيمان عبدالعاطى، المعروفة بـ«أسمن امرأة فى العالم»، بعد وصولها إلى دولة الإمارات، الخميس الماضى، على متن طائرة مصرية خاصة، قادمة من مدينة مومباى الهندية، حيث كانت تعالج فى مستشفى «سيفى ريلاينس»، وبصحبتها شقيقتها «شيماء»، ورافقها فريق طبى من المستشفى الإماراتى.

ورافقت «إيمان» فور وصولها إلى مطار أبوظبى الدولى- دوريات السعادة، «وهى دوريات شرطية لنشر السعادة داخل الدولة»، وعدد من سيارات الشرطة والدفاع المدنى حتى وصولها إلى مقر المستشفى بشارع فاطمة بنت مبارك «النجدة» فى قلب أبوظبى.

وترقد «إيمان» فى الغرفة 528 التى تم تجهيزها بسرير مناسب لحجمها، بالإضافة إلى كل وسائل الراحة والرفاهية المتاحة، وتم اختيار الجناح، بحيث يتسع لجميع الأجهزة الطبية التى تحتاجها حالتها، حسب تصريحات الفريق الطبى بالمستشفى.

وقال الدكتور يس الشحات، المدير التنفيذى الطبى فى «برجيل»، فى تصريحات صحفية، إن المستشفى استكمل جميع التجهيزات والترتيبات الخاصة قبل وصول المريضة، وإنه تم توفير جميع الإمكانات الطبية وسبل الإقامة فى المستشفى، مشيراً إلى أن الفريق الطبى سيُجرى سلسلة من الفحوص المخبرية والطبية والأشعة للمريضة، تمهيداً لوضع بروتوكول علاجى للسمنة واستكمال العلاج طوال فترة إقامتها فى أبوظبى، لافتاً إلى أن المستشفى أعد فريقاً طبياً متكاملاً فى جميع التخصصات لمعالجة هذه الحالة الإنسانية ورعايتها، ولاسيما أن حالتها تتطلب رعاية فائقة، بسبب الأمراض الخطيرة المرتبطة بالسمنة.

 

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى