الخميس 16 ذو الحجة 1441 الموافق 06 أغسطس 2020
الرئيسية » أخبار عامة » خيرى رمضان لـ خالد صلاح: لو عملت قرد لن يقتنع الثوار بأنى مع الثورة

خيرى رمضان لـ خالد صلاح: لو عملت قرد لن يقتنع الثوار بأنى مع الثورة

كتب إسماعيل رفعت

قال الإعلامى خيرى رمضان، إنه غضب لتصنيفه على أنه ضد الثورة، مؤكداً أنه المخطئ لتواجده فى التليفزيون المصرى فى نفس التوقيت الذى قامت فيه الثورة، لافتاً إلى أنه كان مناصراً للثورة والدليل على ذلك كتاباته النقدية، مؤكداً أنه قبل العمل فى التليفزيون المصرى لأن كل الطرق كانت قد أغلقت أمامه، مؤكداً أن الإعلامى محمود سعد هو الذى شجعه على العمل فى التليفزيون المصرى، حيث أكد له أنه سيعمل بحريته.

وأضاف رمضان، خلال حوار ببرنامج “الأسئلة السبعة” الذى يقدمه الكاتب الصحفى خالد صلاح على قناة “النهار”، أنه أول من استضاف شباب التحرير فى التليفزيون المصرى، مؤكداً أن برنامجه منع وتم وقفه، وأن بعض أصدقائه اتهموه بأنه ضد الثورة، ومنهم بلال فضل الذى قال له” تركتنا فى الوقت الذى كنا نريدك أن تكون معنا”.

وأشار رمضان إلى أنه لم يكن ملاصقاً لأنس الفقى حتى يعرف كل ما يجرى فى مكتبه، غير أنه يعرف أنه كان هناك ثقة قوية ثم حدث انهياراً كبيراً، مؤكداً أنه قال لأنس الفقى، إن هذه الثقة كبير على غير الحقيقة، وأنه طالب بأن يتم إبعاد صفوت الشريف وأحمد عز مع حل مجلس الشعب، مشيراً إلى أنه عمل بقناة “سى بى سى” بمهنية ولم ينشغل بالدفاع عن نفسه، مؤكداً أنه صنف عشرات التصنيفات، مرة بأنه تابع للمجلس العسكرى وأخرى للثوار، مضيفاً:” لو عملت قرد بسديرى فلن يقتنع الثوار بأنى مع الثورة، ولم يكن أمامى غير أن احتمى بمهنتى”.

ورفض رمضان، المقارنة بين الحزب الوطنى وحزب الحرية والعدالة بالمرة، مؤكداً أن مالك قناة سى بى سى اتهم بأنه داعم لمحمد مرسى واتهم أيضا بدعم شفيق، مؤكداً أن عبد الرحمن يوسف ومظهر شاهين جاءا إلى القناة لاقتناعهما بمشروعها، مؤكدا” أنه انتقد عمرو أديب بطريقة غير مباشرة لأنه فعل معى نفس الشىء فعز عليه أن لا يرد عليه لكنه تجاوز عنه”.

وأكد رمضان، أن جمال مبارك ظهر معه فى برنامجه ربما برغبته وكان لا يعرف الأسئلة التى طرحتها عليه، مؤكدا أن أنس الفقى رفض أن يطرح عليه أسئلة تخص الإخوان أو سبب دخوله السياسة، لافتاً إلى أنه لم يطرح شىء يخص الإخوان، وسألته عن سبب دخوله السياسة وهو ما قبله جمال مبارك وقال اسأل كما تشاء، مؤكدا” أنه ظن لما رأى على الشاشة احتراق هيئة الطرق أن المجمع العلمى يحترق، وأنه كان يشعر أثناء تحقيقات النيابة أنه يضيع الوقت لأنه لا يوجد قضية أصلاً”.

المصدر : اليوم السابع

عن Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي

قد يعجبك