أخبار عامة

“بكرى” متسائلا: هل حولت إثيوبيا مجرى النيل باتفاق أم أنها استهانة؟

مصطفى بكرى

فى تعليقه على تحويل إثيوبيا لمجرى النيل الأزرق، تساءل الكاتب مصطفى بكرى عضو مجلس الشعب السابق: “هل صحيح أن خطوة أثيوبيا جاءت باتفاق؟.. فى كل الأحوال الأمر المثير فى كل ما جرى أن دماء المصريين تحترق ومرسى وجماعته وكأن شيئا لم يحدث”٠

وأوضح “بكرى” على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى، “فيس بوك”، “حتى استدعاء سفير إثيوبيا قالوا إن الاستدعاء تقليدى! هذه الطريقة فى التعامل مع الكارثة، التى تهدد الأمن القومى تؤكد أن جماعة الإخوان فى المقطم والاتحادية لا يعنيها الأمن القومى فى شىء”٠

وتابع قائلا: “ليس مهما أن يموت المصريون من العطش أو بوار الأرض أو تراجع معدلات إنتاج الكهرباء، المهم أن يبقوا فى السلطة ويفككوا الدولة ليقيموا على أنقاضها الدولة الإخوانية البديلة على الإمارة المصرية”.

المصدر

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى