أخبار عامة

مباحث الجيزة تكشف هوية مطلق الرصاص على «الطفل يوسف» في ميدان الحصري

كشفت تحريات مباحث الجيزة غموض إصابة الطفل يوسف «13 سنة» وفتاة بالرصاص، أثناء وجودهما بميدان الحصري في 6 أكتوبر، الخميس الماضي، إذ أفادت التحريات بأن طلقة خرجت من بندقية آلية من أحد الأشخاص كان يضرب نارًا بالمنطقة احتفالًا بخطوبة شقيقته، فأصابت الطفل يوسف واستقرت أسفل المخ، وأخرى أصابت إحدى الفتيات.

وقالت تحريات مباحث الجيزة، التي أشرف عليها اللواء هشام العراقي، مدير أمن الجيزة، إن فريق البحث توصل إلى مرتكب الواقعة، وهو من محافظة الفيوم جاء إلى المكان للاحتفال بخطوبة أخته، وإن مباحث الجيزة تمكنت من القبض عليه وتحرير محضر ويجري عرضه على النيابة العامة للتحقيق.

وكشفت التحريات بقيادة اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، أن فريق البحث انتهى إلى خروج الرصاص من أحد الأفراح الثلاثة التي كانت مقامة في التوقيت نفسه بالقرب من الميدان، واستبعدت إطلاق الرصاص من مسدس كاتم للصوت.

وقالت مصادر أمنية إن فريقًا كشف غموض الواقعة من خلال التحقيق مع أصحاب 3 قاعات أفراح بالمنطقة، بعد أن أفادت التحريات بأنها كانت مشغولة بالأفراح في نفس توقيت الحادث، كما توصلت أجهزة الأمن إلى معلومات تفيد بأن أحد المدعوين أطلق النار في الفرح.

ونفت المصادر ما تردد عن خروج الطلقات من أحد المجندين في كمين أمني بالقرب من الميدان، موضحة أن فريق البحث راجع كل الأكمنة التي كانت موجودة بالمنطقة ليلة الحادث، وتأكد من عدم خروج أي طلقات منها، كما تأكد من عدم خروجها من مركز التدريب بالمنطقة، لأن المسافة بينه وبين موقع الحادث بعيدة جدًا.

 

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى