أخبار العالم

تعرف على أخر موعد لتلقي التقديم بالمدارس اليابانية

 تعرف على أخر موعد لتلقي التقديم بالمدارس اليابانية
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم

كتبت | هدير هشام

تلقت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في طلبات الراغبين للالتحاق بالمدارس اليابانية.

وذلك بمراحلها kg1 ،kg2، والصف الأول والثاني الابتدائي عبر موقعها الالكتروني.

وأشارت الوزارة إلي أنها ستستمر حتى يوم 15 مايو الجاري في تلقي الطلبات موضحة شروط قبول الطلاب بالمدارس اليابانية والتي بدأت يوم 1 مايو في تلقي الطلبات.

شروط قبول الطلاب بالمدارس المصرية اليابانية

وقد أعلنت وزارة التربية التعليم  شروط قبول الطلاب الجدد في مدارسها الأربعين.

وهي أن يكون الطفل مصري الجنسية وسنه ضمن الشرائح العمرية المحددة لكل مرحلة تعليمية.

بالإضافة إلى قبول الأطفال في المستوى الأول لرياض الأطفال KG1، حسب ترتيب المتقدمين للمدرسة في أول أكتوبر من الأكبر سنًا فالأقل من سن 4 سنوات.

وفي المستوى الثاني KG2 حسب ترتيب المتقدمين من الأكبر سنًا من سن 5 سنوات وأقل من 6 سنوات.

وأشارت إلى أن قبةل الصف الأول الابتدائي حسب ترتيب المتقدمين في أول أكتوبر من الأكبر سنًا فالأقل، من سن 6 سنوات وأقل من 7 سنوات.

كما أن والصف الثاني الابتدائي حسب ترتيب المتقدمين في أول أكتوبر من الأكبر سنا فالأقل، من سن 7 سنوات وأقل من 8 سنوات.

اقرأ أيضًا: التقديم في المدارس اليابانية بالشرقية

بعدما أعلنت مديرية التربية والتعليم بالشرقية عن فتح التقدم الالكتروني ابتداء من أمس الأربعاء الموافق 1 مايو 2019.

أماكن المدارس الياباينة المصرية بالشرقية

وهي المدرسة المصرية اليابانية بالعاشر من رمضان، المدرسة المصرية اليابانية بالعاشر من رمضان
المدرسة المصرية اليابانية بكفر صقر.

وذلك للعام الدراسي الجديد 2019 م / 2020 من عبر الموقع الالكتروني لوزارة التربية والتعليم.

وذلك بناءً على توجيهات الدكتور «طارق شوقي» وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.

وأكدت الوزارة أن التقدم سيكون الكترونياً على صفوف رياض الأطفال KG1 ، و KG2 إضافة إلى الصف الأول الابتدائي ، والصف الثاني الابتدائي.

رابط التقديم في المدارس اليابانية بالشرقية

الرئيسية- طلاب

طريقة التعليم في المدارس اليابانية

الجدير بالذكر أن التعليم بالمدارس المصرية اليابانية يسعى إلى تزويد الطلاب بمجموعة من المهارات .

عبر تقديم نظام تعليمي شامل يسمى في نظام التعليم الياباني التعليم الشامل للطفل .

وهو نظام يقوم على تحقيق النمو المتوازن لكل من العقل والقيم والجسد

ويضمن أرضية لتنمية المهارات الأكاديمية وإثراء الوجدان والمشاعر الإنسانية والتطور البدني الصحي معًا.

كما يعمل المعنيون بوزارة التربية والتعليم على بذل الجهد؛ لضمان مناخ ايجابي في المدرسة.

وأن تكون المدرسة مكان يشعر فيه الطالب بالسعادة والفخر لكونه عضوًا فاعلاً فيه وأن يتم تحفيز كل طالب من خلال الأنشطة التعليمية الموزعة بشكل عادل.

على الجميع مهما كانت سرعة تعلمهم أو مواهبهم، والعمل على وضع نهاية لفكرة إمتحان نهاية العام التي تحتل حاليًا الدور المحوري في النظام التعليم.

والسعي لخلق نظام تعليمي تعلمي يتيح للطالب اكتساب مهارات ذات معنى ومهارات القرن الواحد والعشرين وغيرها من خلال تطبيق أنشطة التوكاتسو اليابانية.

ومصطلح التوكاتسو «TOKKATSU» مشتق من كلمة «Tokubetu katudo» توكوبيتسو كاتسودو يطلق عليه اختصارًا توكاتسو.

ويعبر عن الأنشطة الخاصة التي تعتبر أحد الركائز الأساسية لتعليم الطفل الشامل في اليابان.

والهدف منها خلق مناخ مرغوب فيه بين الطلاب من أجل المشاركة وخلق حياة أفضل داخل الفصل والمدرسة

والعمل على تطوير موقف ايجابي فاعل من جانب الطلاب للتعامل مع مختلف القضايا في الفصل والمدرسة
وكذلك خلق موقف إيجابي تجاه الحياة بصفة عامة.

كما هي مجموعة أنشطة تعليمية ضرورية لنمو الطلاب و بنائهم لعلاقات إنسانية جيدة لازمة للإرتقاء بهم
ففي الأنشطة الخاصة تلك يقوم الطلاب بوضع أهداف لهم.

وبذل الجهود بصورة اختيارية ذاتية تطبيقية، ويقومون بالتفكير من تلقاء أنفسهم وتبادل الحوار والمناقشة والبحث عن حل للمشكلات وتوافق الآراء.

 

زر الذهاب إلى الأعلى