أخبار العالم

وزير الإعلام البحريني: الرئيس السيسي أنقذ مصر من «مصير مشئوم»

السيسي والبحرين

قال وزير الإعلام البحريني، على بن محمد الرميحي ، إن التمثيل الرسمي لزيارة جلالة ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة للقاهرة كشفت قوة العلاقات المصرية البحرينية التي أعطت انطباعا ورسائل للجميع تؤكد أن مصر ودول مجلس التعاون يهدفون للحفاظ على الأمن الإقليمي تحت مظلة مجلس التعاون وجامعة الدول العربية، لافتا أن هناك حرص من جميع القادة العرب على التواصل المستمر والتشاور في جميع القرارات المتعلقة بامن المنطقة.

وأضاف «الرميحي»، خلال حواره لبرنامج «لقاء خاص»، المذاع على قناة «الغد» الإخبارية، مع الإعلامي ياشر رشدي، أن حكمة القيادة السياسية في مصر ويمثلها الرئيس عبدالفتاح السيسي أنقذت مصر والإقليم من منعطف خطير، ومصير مشئوم هدد جمهورية مصر العربية التي تعتبر صمام أمام الشرق الأوسط.

وأوضح «الرميحي» أن مصر لها الريادة في الدفاع عن قضايا الأمة العربية منذ حرب الكويت والخليج إلى عاصفة الحزم ورعد الشمال، مشددا على أن التاريخ يثبت الدور المصري ومواقفها التاريخية تجاه العرب، مردفاً: «من يستهدف مصر يستهدف الخليج والعكس».

وأكد وزير الإعلام البحريني أن دولته تعانى من تدخلات إيرانية في الشأن الداخلي الأمر الذي دفع البرلمان البحريني إلى إدراج حزب الله ضمن قائمة المنظمات الإرهابية، مشيرا إلى أن المنظمات العربية والدولية أدانت التدخلات الإيرانية في شأن الخليج بشكل تحريضي يهدف لتقويض الأمن في البحرين خاصة والخليج عامة.

وتابع الرميحي أن هناك تنسيق لتجفيف منابع الإرهاب من خلال مشروعى عسكري وآخر فكري يهدف لوقف تغذية أفكار التطرف فضلا عن قف تحركاته على الأض بالتنسيق مع كافة الدول بهدف عدم التدخل في شؤون كل دولة احتراما لسيادتها وحرية قراراتها.

وأفاد الرميحي أن إيرات تسعى لتهميش الدور العربي في المنطقة في الوقت الذي نجحت فيه الدول العربية في التصدى لمثل هذه الممارسات التي تهدف لتهميش مجلس التعاون الخليجي وجامعة الدول العربية، مشددا على أن العرب لديهم القدرة على مجابهة هذه التدخلات الصارخة (بحسب تعبيره).

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى